رسالة ماجستير في كلية التربية للعلوم الصرفة تناقش أهمية الغبار في نقل الامراض

تم قراءة الموضوع 140 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:اعلام البحث والتطوير

24/11/2016 11:33 صباحا

ناقشت  كلية التربية للعلوم الصرفة  بجامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة , أهمية الغبار كناقل للممرضات البكتيرية والمعادن النزرة  لطالبة الماجستير ملاح نور الدين عيسى الفياض .  

وهدفت الرسالة الى دراسة دور العواصف الترابية في انتقال الأحياء المجهرية  الممرضة والتسبب بالأمراض المعدية. وعزل وتشخيص الأنواع البكتيرية الممرضة من عينات الغبار والمرضى المصابين بالأمراض المعدية ,ودراسة حساسية العزلات البكتيرية للمضادات الحياتية. وتحديد النوع البكتيري السائد في عينات الغبار والمرضى المصابين بأمراض معدية وتشخيصه وراثياً باستخدام تقنية البوليمر المتسلسل PCR. وقياس نسبة الغازات الضارة في الجو خلال حدوث العواصف الترابية في المناطق الريفية والوسطية والمدن وقياس درجات الحرارة والرطوبة النسبية في الجو. 

وتضمنت الدراسة جمعت  ‏150‎‏ عينة و ‏35‎‏ مسحة من البلعوم و ‏30‎‏ مسحة من الاذن و ‏20‎مسحة من العين و ‏20‎‏ مسحة من الانف و ‏25‎‏ عينة من القشع و ‏20‎‏ مسحة من ‏ الحروق والجروح وذلك باستخدام المسحات القطنية وتم تسجيل المعلومات الخاصة بالمرضى في استمارات خاصة ، زرعت العينات المأخوذة مباشرة بعد نقلها الى المختبر تحت ظروف التبريد على وسطي اكار الدم واكار الماكونكي بعدها حضنت الاطباق بدرجة 37 م لمدة 24 ساعة واجري عليها عدد من الفحوص التشخيصية المظهرية والكيموحيوية ، كما تم اختبار حساسية العزلات المشخصة تجاه مجموعة من المضادات الحيوية . تم تشخيص النوع البكتيري السائد من سن عزلات المرضى والغبار وراثياً وذلك باستخدام تقنية البوليمر المتسلسل PCR عن طريق الجين 16sr RNA . وكذلك جمع عينات البكتريا من الغبار تضمنت 15 عينة تم جمعها خلال العواصف الترابية من مناطق قروية (خرنابات ، زاغنية ، زهرة ) ومناطق وسطية (العبارة ، كنعان ، السادة ) ومدن (بعقوبة ، بلدروز ، المقدمة ) .

واظهرت الدراسة احتواء الغبار على عشرة انواع بكتيرية مسببة لاخماج الجهاز التنفسي العلوي والسفلي والتهاب الاذن الوسطى والتهاب العين والحروق والجروح . وان عزلات بكتريا S.aureus هي السائدة ضمن عينات المرضى وعينات الغبار فبلغت 25.5% , 26.6% على التوالي . وتوافق نتائج التشخيص الوراثي لبكتريا S.aureus مع نتائج التشخيص المظهري والمجهري والكيموحيوي للمزروع البكتيري ، واحتواء الغبار الجوي على نسب ضارة من CO , CO2 , NO2 , SO2 في مناطق مختلفة من بعقوبة . وان نسب الرطوبة ومعدل درجات الحرارة تتباين في الايام العاصفة بين مناطق الريف والوسط والمدينة . وان اغلب العزلات البكتيرية قيد الدراسة تمتلك صفة المقاومة للمضادات الحيوية .

واوصت الدراسة بضرورة اجراء دراسة مناعية لمعرفة مدى تأثير جزيئات الغبار المتناهية في الصغر على تحفيز الجهاز المناعي و أثرها في احداث الاخماج المختلفة , واختبار امراضية البكتريا المحمولة بالغبار على بقية الكائنات الحية كالنباتات والحيوانات  واجراء دراسة وراثية موسعة عن عوامل الضراوة التي تنتجها البكتريا المحمولة في الجو باستخدام تقنية ال PCR لتحديد وبائية العزلات .

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



المـكـتبـة الافتراضـــيـة

الندوات والمؤتمرات العلمية

جريدة التعليم العالي

سجل الزوار