كلية التربية للعلوم الانسانية تعقد ندوة عن العمل التطوعي وثقافة الحياة الجامعية

تم قراءة الموضوع 113 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:اعلام البحث والتطوير

15/1/2017 12:46 مساءَ

عقدت كلية التربية للعلوم الانسانية وبالتعاون مع الوحدة الارشادية في الكلية ، ندوة عن العمل التطوعي ، وثقافة الحياة الجامعية لطلبة المرحلة الاولى المقبولين للعام الدراسي 2016 -2017 .

تناولت الندوة محورين المحور الاول كان عن ثقافة العمل التطوعي وكيفية تنمية الحس الوطني لدى الطلبة ، وركز المحور الثاني على التقاليد والاعراف الجامعية التي يجب على كل طالب ان يتحلى بها داخل الحرم الجامعي .

 واوضحت الندوة , إن العمل التطوعي له اهمية بارزة في الحياة الجامعية ، بالنظر لآثاره الانسانية الهامة ، والتي تأخذ بالحياة الجامعية إلى الرقي والتقدم والازدهار ، وذلك لما يمنحه العمل التطوعي من فرص للتعاون بين الطلاب ، وينمي في الفرد حالة من احترام الآخرين ، وتقدير العمل المفيد والعطاء ، مع إكساب المتطوعين خبرات ميدانية ، وإدارية في العمل الخيري ، وما يتيحه لهم من فرصٍ للتدرب على المساهمة في الأعمال والمشاركة في اتخاذ القرار , كما يعد العمل وسيلة قيّمة ومثالية تبعث في النفس الشعور بالرضا والانتماء ، وتساهم في تجاوز الكثير من أمراض العصر ، مثل الاكتئاب والشعور بالعزلة والضغوط الاجتماعية والنفسية .

 وبينت الندوة , ان للحياة الجامعية عادات وسلوكيات تشع منها اخلاقيات مثالية يجب ان يتحلى بها الجميع ، ومنها على سبيل المثال ان على الجميع احترام خصوصيات الطلبة وعدم التطفل عليها ، وعلى الطالب ان يكون واعيا ، وان يتجاوز الضغوط النفسية وان يستقبل زملاءه بابتسامة كبيرة ، وان تكون لغة التخاطب مبنية على الود والتفاهم ، وعلى الطالب ان يعي ان الكلية اسرة واحدة تضم العميد والتدريسيين والموظفين والطلبة .

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



المـكـتبـة الافتراضـــيـة

الندوات والمؤتمرات العلمية

جريدة التعليم العالي

سجل الزوار