تدريسية من كلية الفنون الجميلة تنشر بحثا علميا في المجلة العربية للعلوم ونشر الابحاث في فلسطين

تم قراءة الموضوع 106 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:اعلام البحث والتطوير

13/2/2017 10:24 صباحا

 نشرت التدريسية في كلية الفنون الجميلة بجامعة ديالى الدكتورة يسرى عبدالوهاب  بحثا علميا بعنوان (تقييم المستويات الفنية المعرفية لدى طلبة جامعة ديالى) في المجلة العربية للعلوم ونشر الابحاث في فلسطين   .

 ركز  البحث على ظاهرة بدأت تستفحل ويتنامى اثرها, ولما لها من تداعيات سلبية على كل جوانب الحياة, السياسية والاقتصادية والاجتماعية والفنية الا وهي  الأشخاص فاقدو الحس والذوق الفني , الأميون فنيا والتي سببها ما واجهناه من تحديات  حملها لنا الإرهاب مدمر المدنية والحضارة .

 هدف البحث الى تغيير سلوك وزراعة مفاهيم فنية وتربية حس فني عالٍ وذائقة رفيعة وهذه المفاهيم لا يمكن تحقيقها  في التعليم الجامعي انما الميدان الأكبر لتحقيقه هو التعليم الذي يسبق المرحلة الجامعية لتوفر الشروط المهمة له ومنها, وجود الخامة الإنسانية القابلة للتطويع فنيا, وعدم تطور المرجعية الفكرية التي تكون قاعدة الانطلاق لتكوين الاتجاهات, ولو استطاع معلم التربية الفنية ان يرسخ لدى المتعلم مرجعية فكرية يكون من أسسها الارتقاء بالجانب المعرفي والمهاري , لاستطعنا ان نختصر الزمن في تكوين شعب راق, رافض للقبح بكل أشكاله واهمها العنف والعدوان, مستقبلا للاختلاف مميزا للجمال الذي يحمله التنوع والتعدد, والا فإننا قد نكون الان أمام جيل أمي فنيا لا يفهم تاريخه ولا يعرفه ولن يحافظ عليه, ونتيجة لذلك فان حضارتنا ربما تكون مهددة بالانهيار لما تخلفه تلك الأمية من جيل لا يعرف معنى الفن .

وخرج البحث بمجموعة من النتائج والاستنتاجات : منها ضرورة إعادة النظر بمنهج التربية الفنية في المدارس كونه قد مضى عليه اكثر من عشرين عاما تطورت خلاله التربية الفنية في البلاد العربية والغربية مما يجعلنا نحذو حذوهم فضلا عن إعادة النظر بمناهج إعداد مدرسي التربية الفنية لتكون اكثر فاعلية وثباتا لدى المتعلمين وتمكنهم بالتالي من تحويل خبراتهم إلى  الطلبة في المدارس.

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



المـكـتبـة الافتراضـــيـة

الندوات والمؤتمرات العلمية

جريدة التعليم العالي

سجل الزوار