رسالة ماجستير في كلية الطب البيطري تناقش دراسة داء المقوسات ونسبة حدوثها في محافظة ديالى

تم قراءة الموضوع 282 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:اعلام الدراسات العليا

15/1/2018 9:24 صباحا

 

ناقشت  كلية الطب البيطري بجامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة : داء المقوسات في الحيوان و الانسان في محافظة ديالى للطالب زيدون سمير زيدان .

وتمحورت الدراسة حول تحديد نسبة الاصابة بداء المقوسات  Toxoplasma gondii  وهو طفيلي داخل الخلية ويصيب مجتمعات كبيرة من العالم , اجريت دراسة الحالة لتحديد انتشار المرض في النساء والنعاج والارانب والقطط والطيور في مدينة بعقوبة والمدن المجاورة لها بالاعتماد على الفحوصات المصلية والنسيجية اذ جمعت 454 عينة من نساء يعانين من مشاكل في الحمل و120 نعجة و79 انثى ماعز من حقول تعاني من الاجهاض و 28 ارنباً و20 قطة سائبة جمعت العينات بطريقة عشوائية من مختلف مناطق محافظة ديالى (بهرز خالص ,المقدادية .كنعان ,خان بني سعد ,خانقين ,خرنابات ,قرة تبة ) خلال المدة من ايلول 2016 الى اذار 2017 , اعتمدت اختبارات لاتكس التلازني والاليزا والكاسيت للكشف عن وجود مضاد المقوسات IgM ,IgG فضلا عن عينات من الدماغ والكبد من الارانب والطيور والقطط للفحص النسيجي والصبغ بصبغة الهيماتوكسلين –الايوسين واخذ مسحات صبغت بصبغة كمزة بحثا عن المراحل الخمجية الثلاثة للطفيلي(Bradyzoites ,Tachyzoites ,Oocystes   (.

اظهرت النتائج اختلافا معنويا في الايجابية المصلية للخمج بداء المقوسات بين اختبار لازكس   50.15%   والاليزا 19.43 %  واختبار كاسيت42.28 % كما اظهرت النتائج  ان نسبة الخمج بداء المقوسات بأختبار كاسيت 0% في النساء و 40 %  في القطط  72 % في النعاج , 72 % في اناث الماعز و 40 % في الارانب  22.22%  في الطيور .

بينما في اختبار لاتكس كانت النتائج  25% في النساء , 25% في النعاج , 63.29 %  اناث الماعز  50% القطط 76.86 % الطيور  ,21.43 % الارانب ، في حين في الاليزا 13.77 % النساء  و 1.62 %  النعاج و  4.05 % اناث الماعز  النسبة الاعلى الموجبة سجلت في اختبار كاسيت 72.72 % في النعاج ولاتكس  83.82 %  في النساء  و الاليزا 100 % في اناث الماعز.

واظهرت الفحوصات النسيجية والمسحات للدماغ والكبد  في القطط 56.25 %    و في الارانب  73.68 %  و الطيور 32 %   للدماغ والكبد والتي اعطت نتيجة موجبة وكشف فيها Tachyzoites  مع او ال  Bradyzoites  .

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء



سجل الزوار